powerguys

مرحبا بك في موقعنا عزيزي الزائر تفضل بالتعريف عن نفسك او بالتسجيل ان لم تكن عضو بعد في منتدانا

منتدى طلاب الجامعة السورية الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، إذا كانت هذه زيارتك الأولى فيشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا

    الله حيو نيجيريا

    شاطر

    عاشق مرح حمص
    عضو نشيط
    عضو نشيط


    رقم العضوية : 21
    الجامعة : السورية الدولية
    القسم : الصيدلة
    المرحلة : الأولى
    العمر : 25
    ذكر
    عدد المساهمات : 89
    النقاط : 5798
    تاريخ الميلاد : 13/08/1992

    default الله حيو نيجيريا

    مُساهمة من طرف عاشق مرح حمص في الأربعاء نوفمبر 11, 2009 7:35 pm

    منذ انطلاق كأس العالم لكرة القدم للناشئين دون 17 عاماً والمقامة في نيجيريا ، شهدت البطولة تشويقاً كبيراً وانقلاب الأمور رأساً على عقب خلال بعض المباريات، ومظاهر فرح ودموع أيضاً.

    كل هذه المشاهد جعلت الجمهور الغفير الذي احتشد في المدرجات يستمتع بأحداث المباريات. ولم تتغير الأمور في المباراتين الأخيرتين في الدور ربع النهائي وأكدت الترشحيات التي صبت في مصلحة إسبانيا ونيجيريا صوابيتها. فقد حافظ هذان المنتخبان على سجلهما خالياً من الهزائم منذ عام 2003 علماً بأنهما التقيا في نهائي النسخة الماضية حيث حسم منتخب النسور الخضر المباراة لمصلحته بركلات الجزاء‏‏



    ‏‏

    الترجيحية. بيد أن منتخبي أوروغواي وكوريا الجنوبية لم يكونا بعيدين عن وضع حد لسلسلة الانتصارات لهذين المنتخبين، فبعد أن طرد أحد لاعبيها وتخلفت بفارق هدفين نجحت أوروغواي في العودة في المباراة لإدراك التعادل 3/3 مع إسبانيا وتفرض تمديد الوقت ولكن المنتخب الإسباني كان أكثر دقة لدى تنفيذ ركلات الترجيح فكان الفوز من نصيبه. ولم يحتاج منتخب نيجيريا إلى وقت إضافي لتخطي منافسه الكوري الجنوبي ولكن الأخير وقف نداً عنيداً في مواجهة أصحاب الأرض ولم يفقد عزيمته أو تركيزه. فبعد أن تقدم أصحاب الأرض بواسطة رامون أزيز، نجح المنتخب الآسيوي في رد التحية من خلال إدراك التعادل بتسديدة قوية من سون هيونغ مين قبل نهاية الشوط الأول بقليل. وعندما تقدم المنتخب النيجيري مجدداً بهدف لأبدول أجاجون رمى المنتخب الكوري بثقله في خط الهجوم لكن نيجيريا استغلت هجمة مرتدة سريعة لتحسم الأمور لمصلحتها بواسطة تيري إينفوه قبل نهاية المباراة بخمس دقائق.‏‏‏

    بورخا وصدارة الهدافين‏‏‏

    بفضل تسجيله هدفين في مرمى أوروغواي تقاسم الإسباني بورخا صدارة الهدافين مؤقتاً مع منافسه في منتخب أوروغواي سيباستيان غاليغوس برصيد أربعة أهداف. ولكن في نهاية المباراة نجح صانع ألعاب أوروغواي في زيادة هدف إلى رصيده ليرفعه إلى خمسة أهداف. ولكن بعد خروجه من ربع النهائي، فإن رصيده تجمد عند خمسة أهداف، في المقابل يستطيع بورخا اللحاق به مجدداً خلال مباراتي فريقه المقبلين، لأن المنتخب الإسباني سيخوض مباراة نصف النهائي، ثم النهائي أو مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.‏‏‏

    غداً نصف النهائي‏‏‏

    سيكون اليوم الأربعاء راحة للمنتخبات الأربعة ، فيما تقام غداً الخميس مباراتي الدور نصف النهائي فتلعب كولومبيا مع سويسرا في الخامسة مساء ، تليها في الثامنة المباراة المنتزرة بين نيجيريا وإسبانيا في إعادة لمباراتهما قبل سنتين في نهائي البطولة الماضية.‏‏‏

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أغسطس 21, 2017 4:36 am